alt

سعد الله العثمان، متلقي كبد

بسم الله والحمد لله الذي خلق ودبر والذي قدر فيسر أحمده حمدا كثيرا يليق بجلال قدره وعظيم سلطانه وأصلي وأسلم على نبينا محمد بن عبد الله وعلى آله وصحبه وسلم أما بعد:

شاءت قدرة الله سبحانه وتعالى أن أتعرض للإصابة بفيروس كبدي درجة (C) منذ أكثر من عشرين عامًا مما أدى إلى تليف كبدي وقد عانيت منه كثيراً ولكن لطف الله سبحانه وتعالى شاء أن يكون شفائي على أيدي أطباء وطنيين أكفاء مهرة وأمناء على الروح البشرية التي قال الله سبحانه وتعالى فيها وفي كتابه الكريم (ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا).


ففي عام 2010م قام سعادة الدكتور عبدالله قزي الغامدي رئيس قسم الباطنية بمستشفى الملك فهد بجدة بتحويلي بعد تشخيص الحالة إلى مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض، حيث تمت مقابلتي وإجراء الفحوصات اللازمة من قبل سعادة الدكتور: محمد السبيل مدير قسم جراحة وزراعة الكبد وهو أيضا من قام بإجراء عملية زراعة كبد كامل في عام 2012م بالتنسيق مع المركز السعودي لزراعة الأعضاء.

كما أرجو أن لا تفوتني الإشادة بجهود الفريق الطبي المشارك في إجراء العملية وكذلك طاقم التمريض في قسم الكبد وأيضا العاملين في الإدارات والأقسام الأخرى في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض على مختلف تخصصاتهم الذين كان لهم الدور المشرف في أداء الواجب على أكمل وجه كل في ما يخص وإن دل ذلك على شيء فإنما يدل على نجاح واهتمام الإدارة العليا القائمة على سير العمل في هذا الصرح الطبي العملاق في مجال الطب البشري الناجح والمتفوق عالمياً.

كن جزءًا من قصةٍ ملهمة وأجرٍ لا ينقطع.

كلمات مفتاحية :متلقي كبد

التقييم

آخر تحديث: 2024-05-27

هل وجدت هذا المحتوى مفيدا؟

0 من الزوار أعجبهم محتوى الصفحة من أصل 0 مشاركة

ادوات أمكانية الوصول

أوامر صوتية
حجم الخط
المظهر
هل تواجه مشاكل مع هذه الصفحة؟